الرئيسية / عالم المصارف / هل يتراجع “الهيركات” على الودائع المصرفية إلى 60%؟

هل يتراجع “الهيركات” على الودائع المصرفية إلى 60%؟

أكّد مصدر اقتصادي لـ”النهار” أنّه في حال تزامن رفع سعر صرف السحوبات الشهرية المصرفية من 3900 ليرة لبنانية إلى 8000 ليرة أو أكثر مع تأليف الحكومة، فإنّ ذلك سيؤدّي حتماً إلى انخفاض “الهيركات” على الودائع من نسبة 80 في المئة إلى نسبة 60 في المئة، إذ أنّه من المتوقع أن يتراجع الدولار في السوق السوداء إلى 12 ألفاً.

ويواجه اللبنانيون أسوأ أزمة مالية واقتصادية في تاريخ لبنان الحديث، وقد تراجعت معها قدرة مصرف لبنان على تلبية دعم الأدوية والمواد الأساسية والمحروقات، ما أدى إلى انخفاض مخزونها، وعدم توافر المحروقات في غالبية محطات الوقود التي أقفل قسم كبير منها.

وحددت البنوك اللبنانية، سعر 3850 ليرة للدولار، عند سحب الدولار لصغار المودعين، وهذا منذ فترة، ومعمول به حتى اليوم.

في المقابل، ثبتت نقابة الصرافين في لبنان، تسعير سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بهامش متحرك بين سعر 3850 ليرة للشراء، و3900 ليرة، للبيع كحد أقصى.

وظل سعر صرف الدولار في مصرف لبنان “البنك المركزي” عند 1507.5 ليرة لكل دولار واحد، ويخصص لبعض السلع الأساسية فقط.

شاهد أيضاً

المركزي الروسي يعلن عن قرار مفاجئ للأسواق

أعلن البنك المركزي الروسي، اليوم الجمعة، عن قرار مفاجئ للأسواق، إذ قرر المركزي الروسي خفض …