اقتصاد عالمي

“خطوة غير متوقعة” لحل أزمة الكهرباء في أستراليا

تراجعت المخاوف من انقطاع التيار الكهربائي في شرق أستراليا، مع عودة حوالي ثلث الطاقة الكهربائية من محطات تعمل بالفحم إلى الخدمة بعد توقفها في الأسابيع القليلة الماضية، لكن الشركة المشغلة قالت إن أزمة الكهرباء لم تنته بعد.

وقالت الشركة المشغلة في بيان “يمكن لهيئة سوق الطاقة الأسترالية (إيه.إم.إي.أو) أن تؤكد توفر إمدادات كافية لتلبية الطلب المتوقع خلال عطلة نهاية الأسبوع في جميع المناطق في سوق الكهرباء الوطنية”. ولم يكن من المتوقع أن تلجأ أستراليا إلى تكثيف العمل بتوليد الطاقة من الفحم نظرا للمخاطر البيئية.

وواجه شرق أستراليا ذو الكثافة السكانية العالية أزمة في الطاقة منذ منتصف مايو، حين تم إيقاف حوالي 25 بالمئة من المحطات التي تعمل بالفحم وتنتج 23 ألف ميغاوات وذلك بسبب الصيانة أو الانقطاعات المفاجئة، والتي تفاقمت بسبب تعطل إمدادات النفط وارتفاع أسعار الفحم والغاز العالمية.

 ولوقف الأزمة، اتخذت هيئة سوق الطاقة يوم الأربعاء خطوة غيرمسبوقة للسيطرة على إمدادات الطاقة والتسعير من خلال تعليق سوق الكهرباء الوطنية.

وأيد رئيس الوزراء الأسترالي أنتوني ألبانيسي تدخل الهيئة في السوق، وصرح لهيئة الإذاعة الأسترالية اليوم الجمعة بأن الخطوة كانت ضرورية بسبب وجود “بعض التلاعب في النظام”.

 

وكالات – أبوظبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى