سياحة

إجراءات مكثفة في المطارات المصرية لترشيد استخدام الطاقة

إجراءات مكثفة في المطارات المصرية لترشيد استخدام الطاقة

بدأت الشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية خطة لترشيد استخدام الطاقة من خلال تطبيق حزمة من الإجراءات المكثفة بالتزامن مع خطة الدولة لتوفير الطاقة. وصرح المهندس محمد سعيد محروس رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية بأن ذلك يأتي في إطار توجيهات الطيار محمد منار وزير الطيران المدني بضرورة تنفيذ خطة الدولة المصرية في ترشيد استخدام الطاقة في كافة الهيئات والشركات القابضة والتابعة والمنشآت التابعة لوزارة الطيران من خلال اتخاذ كافة الإجراءات التىيمن شأنها تخفيض استهلاك الطاقة الكهربائية والمياه

وأوضح محروس أن خطة الترشيد تشمل الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية والشركات التابعة من خلال تبني سياسة شراء الأجهزة الموفرة والإحلال والاستبدال لنظام الإنارة الحالي بنظام إنارة الليد وصيانة أجهزة التكييف لضمان كفاءة العمل بكافة الشركات التابعة، حيث يتم تغيير نمط الإضاءة بمطار القاهرة وتقليل استخدام الأجهزة وفصل الإنارة في غير أوقات التشغيل، واستبدال أنظمة الإضاءة إلى نظام  الليد بسور مطار شرم الشيخ على طول 14 كم وإنارة تراماك مطار سفنكس وإنارة تراماك مطار العاصمة، وتصميم و تنفيذ محطة سيدي براني للمساعدات الملاحية لتعمل بالكامل عن طريق الطاقة الشمسية، وإحلال وتجديد ورفع كفاءة جميع محطات الملاحة ومعدات منظومة التغذية الكهربية لأنظمة أعلى كفاءة وأكثر اعتمادية توفيراً للطاقة.

وأضاف أن الإجراءات تشمل تغيير نظم الإضاءة بنادي إيروسبورت من كشافات ميتال هاليد 2000 وات إلى كشافات ليد 450 وات بمعدل توفير 84% سنوياً، وعمل صيانة دورية للتكييفات المركزية بالنادي وتحسين معامل القدرة في غرف الكهرباء لتحسين أداء المنظومة الكهربائية وتقليل الاستهلاك، وفي شركة إيروتيل تم تركيب حساسات حركة بالممرات والحمامات لفصل الإضاءة في حالة عدم تواجد مستخدمين واستخدام نظام تشغيل وحدات تبريد المياه المثلجة وفق حالات الطقس وظروف التشغيل ونظام التحكم الأوتوماتيكي لتشغيل المصاعد.

وفي مجال توفير المياه، تتم إعادة تدوير المياه عن طريق محطات معالجة في معظم المطارات المصرية وإدراج اشتراطات بيئية ملزمة لجميع المشروعات بتقديم دراسة تقييم بيئي للمشروع قبل تنفيذه وعزل الخزانات الخرسانية المضادة للبكتريا والخدش؛ مما يؤدي لتوفير المياه المهدرة والتسريب، كما تم العمل بنظام الري بالتنقيط والرزاز في نادي إيروسبورت، وتركيب موفرات المياه في إيروتيل، واستخدام المياه العكرة في أعمال الري في كافة الشركات التابعة للشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

القابضة للمطارات تشارك مصر للطيران الاحتفال بمرور 90 عاماً على إنشائها

«الشركة القابضة للمطارات المصرية» تبدأ العمل في تطوير مطار سانت كاترين


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى